أنواع الأكزيما وعلاجها

تعد الأكزيما مرض جلدي مزمن يصيب جميع الأعمار وقد تحدث لأسباب وراثية أو مكتسبة من البيئة، يمكن أن تظهر في جميع مناطق الجسم وبشكل خاص على الوجه و الأطراف، و هي شائعة بين الأطفال لكنها تختفي غالبا قبل عمر 6 سنوات.

ما هي أنواع الأكزيما؟

  • الأكزيما التأتبية داخلية المنشأ: وهذا أكثر الأنواع شيوعا يصيب الأطفال في سن مبكرة، حيث تسبب احمرار في الخدين وتشكل قشور وحويصلات مائية وحكة، وهي غير معدية، وتشمل:
  1. الأكزيما الخلالية: يظهر في هذا النوع بقع حمراء متشققة و قد تكون مؤلمة، هذا النوع يؤثر على الأصابع و راحة اليدين و باطن القدمين والنساء أكثر عرضة للأكزيما الخلالية.
  2. الأكزيما الدهنية ( التهاب الجلد الدهني ): يظهر هذا النوع في فروة الرأس و المناطق الدهنية في الجسم ( على الجفون وعلى جانبي الأنف و خلف الأذن ) حيث يحصل طفح جلدي مصحوب بحكة
  3. الأكزيما القرصية: يحدث هذا النوع في فصل الشتاء ويتميز بظهور بقع دائرية حمراء متقشرة مصحوبة بحكة، الرجال أكثر عرضة للإصابة بهذا النوع .
  • الأكزيما خارجية المنشأ: يحدث هذا النوع نتيجة لمس المواد المهيجة للجلد و قد يحدث نتيجة التلامس المتكرر لفترة طويلة للمادة المهيجة أو بعد لمسها مباشرة.
  • الأكزيما العصبية: ويحدث هذا النوع نتيجة التوتر حيث يتعمد الشخص حك منطقة لفترة طويلة دون سبب حقيقي لهذا الفعل، وهذا يؤدي إلى تغيرات في لون الجلد و زيادة سماكته.
  • الأكزيما الركودية ( أكزيما الدوالي ): وتحدث نتيجة مشكلة في الدورة الدموية وتظهر في إحدى الساقين أو كلاهما، و من أعراضها تورم الكاحل و ظهور الدوالي و التصبغات الجلدية.

هناك عوامل تحفز الأكزيما مثل:

  • استعمال صابون يجفف الجلد
  • بعض الأقمشة كالصوف
  • التعرق
  • جفاف الجلد
  • التوتر والضغط النفسي

ما هي أهم أعراض الأكزيما؟

  • احمرار
  • حكة شديدة
  • جفاف الجلد
  • سماكة الجلد
  • تورم بعض المناطق في الجلد
  • طفح متقشر
  • تغيرات لون الجلد

وهناك أوقات تسوء الحالة وخاصة في الشتاء عندما يكون الهواء جافا.

أكزيما الأذن

يمكن أن تؤثر إكزيما الأذن على جلد أذنك وكذلك المنطقة خلف أذنك والطيات بين شحمة الأذن والوجه. في بعض الحالات ، يمكن أن يؤثر أيضًا على قناة الأذن ، والتي تمتد من طبلة الأذن إلى فتحة أذنك.

يعتمد سبب أكزيما الأذن على نوع الإكزيما. هناك ثلاثة أنواع من الإكزيما يمكن أن تصيب أذنيك ، وتشمل:

انواع أكزيما الأذن

الأكزيما التحسسية


تنتج الإكزيما التحسسية عن ملامسة مادة مهيجة أو شيء لديك حساسية تجاهه. تشمل المهيجات الشائعة التي يمكن أن تسبب أكزيما الأذن ما يلي:

  • منتجات الشعر
  • أقراط
  • الهاتف خليوي
  • سماعات الرأس
  • ميك أب


الأكزيما الذهنية


من المرجح أن يصاب كبار السن بهذا النوع من الأكزيما ، والذي يحدث عندما يتعرض جلدك لتغيرات الطقس. هناك عدة عوامل يمكن أن تزيد الأمر سوءًا ، بما في ذلك الغسيل الزائد والتدفئة الداخلية والرياح.

الأكزيما الدهنية


تميل الأكزيما الدهنية إلى الحدوث في المناطق الدهنية من جسمك ، بما في ذلك فروة رأسك. يمكن أن يؤثر أيضًا على أذنيك ، وخاصة الجلد خلفهما. الأطباء غير متأكدين من سبب ذلك ، ولكن يمكن أن يكون مرتبطًا بفطر في الزيت تفرزه الغدد في جلدك أو استجابة الجهاز المناعي.

كيف يمكنك علاج الأكزيما؟

العلاج يكون موضعي لتخفيف الحكة والاحمرار و ذلك عن طريق :

  • المراهم التي تساعد على تقليل الحكة و ترميم البشرة
  • الصادات الحيوية التي قد يصفها الطبيب في حال وجود التهاب في المنطقة المصابة
  • الأدوية الفموية التي يصفها الطبيب في بعض الحالات الحادة
  • الكمادات الباردة التي تساعد على تخفيف الحكة

كيف يمكنك الوقاية من حدوث الأكزيما؟

  • احرصي على الحفاظ على رطوبة الجلد باستعمال بعض المرطبات
  • حاولي تجنب التعرق المفرط أو الجلوس في أماكن مدفئة بشدة
  • تجنبي المواد التي تسبب حساسية في الجلد
  • احرصي على تجفيف الجسم بلطف بعد الاستحمام
  • تجنبي الأطعمة التي تسبب حساسية