حبوب منع الحمل الفموية – الأنواع والتأثيرات الجانبية

تتعدد الوسائل والطرق المتبعة من أجل منع الحمل contraception في مرحلة ما من أجل تنظيم الأسرة والبعض منها لها دور في الوقاية من انتقال الأمراض المنقولة جنسياً أو ما تسمى ب sexually transmissible infections. ناقشنا في المقال السابق منع الحمل الطبيعي. نتحدث في هذا المقال عن حبوب منع الحمل والتي من أكثر الطرق شيوعا في تنظيم الحمل. فما هي أنوعها وطريقة استخدامها؟ وما التأثيرات الجانبية المرافقة لها؟ 

مبدأ عمل حبوب منع الحمل الهرمونية

إن موانع الحمل الفموية هي عبارة عن أدوية هرمونية قد تحتوي على مزيج من هرمونات الاستروجين والبروجسترون (مركبة) أو البروجسترون وحدها. تمنع الحمل عن طريق تثبيط إفراز هرمونات تفرز من من الغدة النخامية في الدماغ وهي هرمون اللوتين (LH) والهرمون المنبه للجريب (FSH) والذين يلعبان أدوارًا أساسية في نمو البويضة وتحضير بطانة الرحم لزرع الجنين. كما أن البروجستين يجعل مخاط الرحم الذي يحيط بالبويضة أكثر صعوبة في اختراق الحيوانات المنوية وبالتالي حدوث الإخصاب.

أنواع حبوب منع الحمل الهرمونية

  1. حبوب منع الحمل الحاوية على البروجسترون فقط: تعتبر مناسبة للمرضعات أو السيدات اللاتي يعانين من مشاكل قلبية وعائية والشقيقة أو مشاكل تخثر الدم حيث يشكل الاستروجين مضاد استطباب في هذه الحالات.
  2. حبوب منع الحمل المركبة: حاوية على الاستروجين والبروجسترون معا ويمكن تصنيفها إلى:
  • حبوب منع الحمل أحادية الطورcontraceptive pills monophasic وتحتوي الكمية نفسها من الاستروجين والبروجسترون
  • حبوب منع الحمل ثنائية الطورcontraceptive pills diphasic وتحتوي على الجرعة نفسها من هرمون الاستروجين خلال أول 21 يوم من الدورة بينما تزداد جرعة البروجسترون في منتصف الدورة تقريبا.
  • حبوب منع الحمل ثلاثية الطورcontraceptive pills triphasic و تحتوي على مستويات ثابتة أو متغيرة من كل من الاستروجين والبروجسترون حيث تتغير مستويات الاستروجين والبروجسترون كل 7 أيام على مدار الدورة الشهرية.

طريقة الاستعمال

يجب البدء بتناول مانع الحمل الهرموني بعد اليوم الخامس للدورة الشهرية وتستمر المرأة بأخذ الحبوب الهرمونية لمدة 21 يوماً يعقبها أسبوع حر بدون حبوب أو بالحبوب الملونة (قد تحتوي بعض الأنواع 7 حبوب ملونة تستخدم آخر أسبوع حيث لا تحتوي على الهرمونات وإنما غالبا الحديد فقط). يمكن حدوث نزيف بعد توقف تناول هذه الحبوب خلال فترة تصل حتى أسبوع.

يجب تناول حبوب منع الحمل مرة يومياً بنفس التوقيت … وقد يحدث الحمل في حال عدم الالتزام بذلك!

تشير هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS) إلى أن فعالية استخدام موانع الحمل الهرمونية المركبة قد تصل إلى 99% في حال استخدمها بالطريقة الصحيحة.

ماهي أهم الآثار الجانبية لموانع الحمل الهرمونية؟

من التأثيرات الجانبية الأكثر شيوعاً:

  • الصداع والدوخة
  • زيادة الوزن
  • اضطرابات المزاج
  • الغثيان
  • ألم الثدي
  • خروج دم من المهبل بشكل غير منتظم

هل تسبب موانع الحمل الهرمونية العقم؟

تشير الدراسات حتى الآن إلى عدم تأثير حبوب منع الحمل على خصوبة المرأة وكثيرة هي الحالات التي يحدث فيها الحمل في حال نسيان حبة أو أكثر من هذه الحبوب!!

ملاحظات:

  • لا تحمي حبوب منع الحمل الهرمونية من الأمراض المنقولة جنسياً.
  • يجب استشارة الطبيب في حال ظهور أي أعراض مزعجة أو خطيرة مثل التغيرات البصرية، الصداع المستمر، الأعراض الهضمية المزعجة، آلام في الصدر والثدي أو حدوث نزيف خلال تناول موانع الحمل الهرمونية.
  • في حال تم نسيان تناول جرعة من هذه الحبوب احرصي على تناولها بأسرع وقت عندما تذكرين.